alhaydarion

alhaydarion

فكر ثقافة وحوار
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
خادم النبي
 
يتيم آل محمد
 
يتيم علي
 
الحر العاملي
 
أميري علي
 
حمزة
 
أبو محمد العاملي
 
صادقة
 
مصباح الدجى
 
جعفري
 
تصويت
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية live      

قم بحفض و مشاطرة الرابط www.howa.com على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط alhaydarion على موقع حفض الصفحات

شاطر | 
 

 أحد الصحابة تكلمه الملائكة ويلقى في روعه ويتكلم على لسانه الملائكة بل وينزل القرآن موافقا له

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
يتيم علي

avatar

عدد المساهمات : 55
تاريخ التسجيل : 18/02/2010
العمر : 29


مُساهمةموضوع: أحد الصحابة تكلمه الملائكة ويلقى في روعه ويتكلم على لسانه الملائكة بل وينزل القرآن موافقا له   الأربعاء 24 فبراير 2010, 11:20 am

عمر ملهم تكلمه الملائكة ويلقى في روعه ويتكلم على لسانه الملائكة بل وينزل القرآن موافقا له
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
تحية عطرة لكم إخواني الأعزاء

الجامع الصحيح المختصر المؤلف : محمد بن إسماعيل أبو عبدالله البخاري الجعفي الناشر : دار ابن كثير ، اليمامة – بيروت الطبعة الثالثة ، 1407 – 1987 تحقيق : د. مصطفى ديب البغا أستاذ الحديث وعلومه في كلية الشريعة - جامعة دمشق عدد الأجزاء : 6 [ جزء 3 - صفحة 1349 ح 3486] ج 3 ص 1349 ح 3486 ط دار ابن كثير والحديث برقم 3413 ط العالمية وهو برقم 3689 ط المكتبة العصرية ص 647 ـ ط في مجلد واحد ضخم جدا ـ و برقم 3689 ص 655 ط دار إحياء التراث ـ ط في مجلد واحد ضخم جدا ـ ( حدثنا يحيى بن قزعة حدثنا إبراهيم بن سعد عن أبيه عن أبي سلمة عن أبي هريرة رضي الله عنه قال
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم لقد كان فيما قبلكم من الأمم ناس محدثون فإن يك في أمتي أحد فإنه عمر زاد زكريا بن أبي زائدة عن سعد عن أبي سلمة عن أبي هريرة قال قال النبي صلى الله عليه وسلم لقد كان فيمن كان قبلكم من بني إسرائيل رجال يكلمون من غير أن يكونوا أنبياء فإن يكن من أمتي منهم أحد فعمر ).

صحيح مسلم ج 4 ص 1864 ح 2398 ط دار إحياء التراث العربي كتاب الفضائل باب من فضائل عمر رضي الله عنه ( حدثني أحمد بن عمرو بن سرح حدثنا عبد الله بن وهب عن إبراهيم بن سعد عن أبيه سعد بن إبراهيم عن أبي سلمة عن عائشة عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه كان يقول ثم قد كان يكون في الأمم قبلكم محدثون إن يكن في أمتي منهم أحد فإن عمر بن الخطاب منهم قال بن وهب تفسير محدثون ملهمون 2398 حدثنا قتيبة بن سعيد حدثنا ليث ح وحدثنا عمرو الناقد وزهير بن حرب قالا حدثنا بن عيينة كلاهما عن بن عجلان عن سعد بن إبراهيم ثم بهذا الإسناد مثله ) والحديث برقم 4411 ط العالمية

البخاري ج 3 ص 1279 ح 3282 ط دار ابن كثير , اليمامة بيروت تحقيق لـ 1407 هـ ط 3 تحقيق مصطفى ديب البغا ( حدثنا عبد العزيز بن عبد الله حدثنا إبراهيم بن سعد عن أبيه عن أبي سلمة عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال ثم إنه قد كان فيما مضى قبلكم من الأمم محدثون إنه إن كان في أمتي هذه منهم فإنه عمر بن الخطاب )(1) وهو في الترمذي الحديث 3626 و أحمد 23150 ومفردات القرآن [ جزء 1 - صفحة 302 ] ( وقال عليه السلام : ( إن يكن في هذه الأمة محدث فهو عمر ) ( الحديث صحيح متفق عليه عن أبي هريرة رضى الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( لقد كان فيما قبلكم من الأمم ناس محدثون فإن يك في أمتي أحد فإنه عمر ) انظر : البخاري 7 / 40 ومسلم 2398 وانظر : رياض الصالحين ص 564 وأخرجه أحمد 2 / 139 ( وإنما يعني من يلقى في روعه من جهة الملأ الأعلى شيء ( انظر الفرقان بين أولياء الرحمن وأولياء الشيطان لابن تيمية ص 59 )
.
التحرير والتنوير [ جزء 1 - صفحة 3892 ] ( والوحي بهذا المعنى غير الوحي الذي سيجيء في قوله ( أو يرسل رسولا فيوحي بإذنه ما يشاء ) . والمراد بالوحي هنا : إيقاع مراد الله في نفس النبي يحصل له به العلم بأنه من عند الله فهو حجة للنبي لمكان العلم الضروري وحجة للأمة لمكان العصمة من وسوسة الشيطان وقد يحصل لغير الأنبياء ولكنه غير مطرد ولا منضبط مع أنه واقع وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم " قد كان فيما مضى قبلكم من الأمم محدثون فإن يكن في أمتي منهم أحد فعمر بن الخطاب " قال ابن وهب " محدثون : ملهمون " ).

شعب الإيمان ج 5 ص 48 ط دار الكتب العلمية ( قال النبي صلى الله عليه وسلم قد كان يكون في الأمم محدثون إن يكن في أمتي منهم أحد كان عمر بن الخطاب منهم وقد روي عن إبراهيم بن سعد أنه قال في هذا الحديث يعني يلقى في روعه ).

وفي كتاب الاعتقاد ج 1 ص 315 ط دار الآفاق الجديدة بيروت ط الأولى تحقيق أحمد عصام الكاتب( قال رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه كان في الأمم قبلكم محدثون إن يكن في هذه الأمة فهو عمر بن الخطاب وهذا الحديث أهل في جواز كرامات الأولياء وفي قراءة أبي بن كعب وما أرسلنا من قبلك من رسول ولا نبي ولا محدث وقرأها ابن عباس كذلك ثم في بعض الروايات عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قيل كيف يحدث قال يتكلم الملائكة على لسانه وذلك يوافق ما روينا عن علي وعبد الله في عمر رضي الله عنه ).

الجامع لأحكام القرآن المؤلف : محمد بن أحمد بن أبي بكر بن فرح القرطبي أبو عبد الله عدد الأجزاء : 20 [ جزء 12 - صفحة 75 ] ( وجاء عن ابن عباس أنه كان يقرأ وما أرسلنا من قبلك من رسول ولا نبي ولا محدث ذكره مسلمة بن القاسم بن عبد الله ورواه سفيان عن عمرو بن دينار عن ابن عباس قال مسلمة : فوجدنا المحدثين معتصمين بالنبوة - على قراءة ابن عباس - لأنهم تكلموا بأمور عالية من أنباء الغيب خطرات ونطقوا بالحكمة الباطنة فأصابوا فيما تكلموا وعصموا فيما نطقوا كعمر بن الخطاب في قصة سارية وما تكلم به من البراهين العالية قلت : وقد ذكر هذا الخبر أبو بكر الأنباري في كتاب الرد له وقد حدثني أبي رحمه الله حدثنا علي بن حرب حدثنا سفيان بن عيينة عن عمرو عن ابن عباس رضي الله عنهما أنه قرأ وما أرسلنا من قبلك من رسول ولا نبي ولا محدث قال أبو بكر : فهذا حديث لا يؤخد به على أن ذلك قرآن والمحدث هو الذي يوحى إليه في نومه لأن رؤيا الأنبياء وحي ) وهو الدر المنثور المؤلف : عبد الرحمن بن الكمال جلال الدين السيوطي الناشر : دار الفكر - بيروت ، 1993 عدد الأجزاء : 8 [ جزء 6 - صفحة 65 ] وروح المعاني في تفسير القرآن العظيم والسبع المثاني المؤلف : محمود الألوسي أبو الفضل الناشر : دار إحياء التراث العربي – بيروت عدد الأجزاء : 30 [ جزء 17 - صفحة 186 ] ومسند إسحاق بن راهويه المؤلف : إسحاق بن إبراهيم بن مخلد بن راهويه الحنظلي الناشر : مكتبة الإيمان - المدينة المنورة الطبعة الأولى ، 1412 – 1991 تحقيق : د. عبد الغفور بن عبد الحق البلوشي عدد الأجزاء : 5مع الكتاب : أحكام المحقق على بعض الأحاديث جزء 2 - صفحة 480 ح 1059

والفردوس بمأثور الخطاب ج 3 ص 278 ط دار الكتب العلمية بيروت لـ 1986 ط 1 تحقيق : السعيد بن بسيوني زغلول ح4839 عائشة كانت في الأمم محدثون ليسوا بأنبياء فإن كان في أمتي فعمر ).

وفي فتح الباري ج 6 ص 516 ط دار المعرفة تحقيق محمد فؤاد عبد الباقي , محب الدين الخطيب... ثم قال (محدثون فتح الدال المهملة ) .وفي ج 12 ص 376 ) في مناقب عمر قد كان فيمن مضى من الأمم محدثون فسر المحدث بفتح الدال بالملهم بالفتح أيضا وقد أخبر كثير من الأولياء عن أمور مغيبة فكانت كما أخبروا والجواب أن الحصر في المنام لكونه يشمل آحاد المؤمنين بخلاف الإلهام فإنه مختص بالبعض ومع كونه مختصا فإنه نادر فانما ذكر المنام لشموله وكثرة وقوعه ويشير الى ذلك قوله صلى الله عليه وسلم فان يكن وكان السر في ندور الإلهام في زمنه وكثرته من بعده غلب الوحي اليه صلى الله عليه وسلم في اليقظة وأراد إظهار المعجزات منه فكان المناسب أن لا يقع لغيره منه في زمانه شيء فلما انقطع الوحي بموته وقع الإلهام لمن اختصه الله به للأمن من اللبس في ذلك وفي إنكار وقوع ذلك مع كثرته واشتهاره مكابرة ممن أنكره).

وشرح الزرقاني ج 3 ص 54 ط دار الكتب العلمية ( وفي الحديث سيكون في أمتي محدثون إن يكن فعمر انتهى ) . وفي ج 4 ص 452( في مناقب عمر قد كان فيما مضى محدثون فسر المحدث بفتح الدال بالملهم بفتح الهاء وقد أخبر كثير من الأولياء عن أمور مغيبة فكانت كما أخبروا ) ومثله في تحفة الأحوذي ج 6 ص 455 ط دار الكتب وفي ج 10 ص 125( باب قوله قد كان يكون في الأمم محدثون بفتح الدال المشددة جمع محدث قال الحافظ واختلف في تأويله فقيل ملهم قاله الأكثر قالوا المحدث بالفتح هو الرجل الصادق الظن وهو من ألقى في روعه شيء من قبل الملأ الأعلى فيكون ليث حدثه غيره به وبهذا جزم أبو أحمد العسكري وقيل من يجري الصواب على لسانه قصد وقيل مكلم أي تكلمه الملائكة بغير نبوة وهذا ورد من حديث أبي سعيد الخدري مرفوعا ولفظه قيل يا رسول الله وكيف يحدث قال تتكلم الملائكة على لسانه رويناه في فوائد الجوهري وحكاه القابسي واخرون انتهى فإن يك في أمتي أحد أي من المحدثين فعمر بن الخطاب وفي بعض النسخ يكون عمر بن الخطاب والسبب في تخصيص عمر بالذكر لكثرة ما وقع له في زمن النبي صلى الله عليه وسلم من الموافقات التي نزل القران مطابقا لها ووقع له بعد النبي صلى الله عليه وسلم عدة إصابات قيل لم يورد هذا القول موردا لترديد فإن أمته أفضل الأمم وإذا ثبت أن ذلك وجد في غيرهم فإمكان وجوده فيهم أولى وإنما أورده مورد التأكيد كما يقول الرجل إن يكن لي صديق فإنه فلان يريد اختصاصه بكمال الصداقة لا نفي الأصدقاء وقيل الحكمة فيه أن وجودهم في بني إسرائيل كان قد تحقق وقوعه وسبب ذلك احتياجهم حيث لا يكون حينئذ فيهم نبي واحتمل عنده صلى الله عليه وسلم أن لا تحتاج هذه الأمة إلى ذلك لاستغنائها بالقرآن عن حدوث نبي وقد وقع الأمر كذلك حتى إن المحدث منهم إذا تحقق وجوده لا يحكم بما وقع له بل لا بد له من عرضه على القرآن فإن وافقه أو وافق السنة عمل به وإلا تركه وهذا وإن جاز أن يقع لكنه نادر ممن يكون أمره منهم مبنيا على اتباع الكتاب والسنة وتمحضت الحكمة في وجودهم وكثرتهم بعد العصر الأول في زيادة شرف هذه الأمة بوجود أمثالهم فيه وقد تكون الحكمة في تكثيرهم مضاهاة بني إسرائيل في كثرة الأنبياء فيهم فلما فات هذه الأمة كثرة الأنبياء فيها لكون نبيها خاتم الأنبياء عوضوا بكثرة الملهمين قاله الحافظ قوله هذا حديث حسن صحيح وأخرجه مسلم والنسائي وأخرجه البخاري عن أبي هريرة يعني مفهمون اسم مفعول من التفهيم ).

وفي شرح النووي على صحيح مسلم ج 15 ص 166 ط دار إحياء التراث العربي ط 2 ( عن عائشة عن النبي صلى الله عليه وسلم انه كان يقول قد كان يكون في الامم محدثون ان يكن في امتي منهم احد فان عمر بن الخطاب منهم قال ابن وهب تفسير محدثون لهمون هذا الاسناد مما استدركه الدارقطني على مسلم وقال المشهور فيه عن ابراهيم بن سعد عن ابيه عن ابي سلمة قال بلغني ان رسول الله صلى الله عليه وسلم واخرجه البخاري من هذا الطريق عن ابي سلمة عن ابي هريرة واختلف تفسير العلماء للمراد بمحدثون فقال ابن وهب ملهمون وقيل مصيبون واذا ظنوا فكأنهم حدثوا بشئ فظنوا وقيل تكلمهم الملائكة وجاء في رواية متكلمون وقال البخاري يجري الصواب على السنتهم وفيه اثبات كرامات الاولياء قوله قال عمر وافقت ربي في ثلاث في مقام ابراهيم وفي الحجاب وفي اسارى بدر هذا من اجل مناقب عمر وفضائله رضي الله عنه وهو مطابق للحديث قبله ولهذا عقبه مسلم به وجاء في هذه الرواية وافقت ربي في ثلاث وفسرها بهذه الثلاث وجاء في رواية اخرى في الصحيح اجتمع نساء رسول الله صلى الله عليه وسلم عليه في الغيرة فقلت عسى ربه إن طلقكن ان يبدله ازواجا خيرا منكن فنزلت الاية بذلك وجاء في الحديث الذي ذكره مسلم بعد هذا موافقته في منع الصلاة على المنافقين ونزول الاية بذلك وجاءت موافقته في تحريم الخمر فهذه ست وليس في لفظه ما ينفي زيادة الموافقة والله اعلم ...) وقد أورد أمثلة على ذلك عديدة ومثله في كتاب فيض القدير ج 4 ص 507 ط المكتبة التجارية الكبرى مصر لـ 1356 ط 1

التحرير والتنوير جزء 1 - صفحة 3892 والوحي بهذا المعنى غير الوحي الذي سيجيء في قوله ( أو يرسل رسولا فيوحي بإذنه ما يشاء ) . والمراد بالوحي هنا : إيقاع مراد الله في نفس النبي يحصل له به العلم بأنه من عند الله فهو حجة للنبي لمكان العلم الضروري وحجة للأمة لمكان العصمة من وسوسة الشيطان وقد يحصل لغير الأنبياء ولكنه غير مطرد ولا منضبط مع أنه واقع وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم " قد كان فيما مضى قبلكم من الأمم محدثون فإن يكن في أمتي منهم أحد فعمر بن الخطاب " قال ابن وهب " محدثون : ملهمون "

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ الهامش ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
1ـ الجامع الصحيح المختصر المؤلف : محمد بن إسماعيل أبو عبدالله البخاري الجعفي الناشر : دار ابن كثير ، اليمامة – بيروت الطبعة الثالثة ، 1407 – 1987 تحقيق : د. مصطفى ديب البغا أستاذ الحديث وعلومه في كلية الشريعة - جامعة دمشق عدد الأجزاء : 6 [ جزء 3 - صفحة 1279 ] صحيح مسلم المؤلف : مسلم بن الحجاج أبو الحسين القشيري النيسابوري الناشر : دار إحياء التراث العربي – بيروت تحقيق : محمد فؤاد عبد الباقي عدد الأجزاء : 5 مع الكتاب : تعليق محمد فؤاد عبد الباقي [ جزء 4 - صفحة 1864 ح 2398] والصواعق المحرقة على أهل الرفض والضلال والزندقة المؤلف : أبي العباس أحمد بن محمد بن محمد بن علي إبن حجر الهيتمي الناشر : مؤسسة الرسالة – بيروت الطبعة الأولى ، 1997تحقيق : عبد الرحمن بن عبد الله التركي وكامل محمد الخراط عدد الأجزاء : 2 [ جزء 1 - صفحة 274 ] وكرامات أولياء الله عز وجل المؤلف : هبة الله بن الحسن الطبري اللالكائي الناشر : دار طيبة – الرياض الطبعة الأولى ، 1412 تحقيق : د. أحمد سعد الحمان عدد الأجزاء : 1 [ جزء 1 - صفحة 93 ] و الجامع الصحيح سنن الترمذي المؤلف : محمد بن عيسى أبو عيسى الترمذي السلمي الناشر : دار إحياء التراث العربي – بيروت تحقيق : أحمد محمد شاكر وآخرون عدد الأجزاء : 5 الأحاديث مذيلة بأحكام الألباني عليها [ جزء 5 - صفحة 622 ح 3693] قال أبو عيسى الترمذي حديث حسن صحيح وكذا الشيخ الألباني ومسند الإمام أحمد بن حنبل المؤلف : أحمد بن حنبل أبو عبدالله الشيباني الناشر : مؤسسة قرطبة – القاهرة عدد الأجزاء : 6 الأحاديث مذيلة بأحكام شعيب الأرنؤوط عليها [ جزء 6 - صفحة 55 ح 24330 ] تعليق شعيب الأرنؤوط : حديث صحيح ( قال شعيب الأرنؤوط : صحيح ) والمستدرك على الصححين للحاكم ط دار الكتب العلمية تحقيق : مصطفى عبد القادر عطا مع تليقات الذهبي في التلخيص المستدرك [ جزء 3 - صفحة 92 ح 4499] ( هذا حديث صحيح الإسناد على شرط مسلم و لم يخرجاه وقال الذهبي على شرط مسلم ) و سنن النسائي الكبرى المؤلف : أحمد بن شعيب أبو عبد الرحمن النسائي الناشر : دار الكتب العلمية – بيروت الطبعة الأولى ، 1411 – 1991 تحقيق : د.عبد الغفار سليمان البنداري , سيد كسروي حسن عدد الأجزاء : 6 [ جزء 5 - صفحة 39 ح 8119 ] و مسند إسحاق بن راهويه المؤلف : إسحاق بن إبراهيم بن مخلد بن راهويه الحنظلي الناشر : مكتبة الإيمان - المدينة المنورة الطبعة الأولى ، 1412 – 1991 تحقيق : د. عبد الغفور بن عبد الحق البلوشي عدد الأجزاء : 5 مع الكتاب : أحكام المحقق على بعض الأحاديث [ جزء 2 - صفحة 479 ح 1058] و مسند الحميدي المؤلف : عبدالله بن الزبير أبو بكر الحميدي الناشر : دار الكتب العلمية , مكتبة المتنبي - بيروت , القاهرة تحقيق : حبيب الرحمن الأعظمي عدد الأجزاء : 2 [ جزء 1 - صفحة 123 ح 253] و أحمد بن حنبل أبو عبد الله الشيباني الناشر : مؤسسة الرسالة – بيروت الطبعة الأولى ، 1403 – 1983 تحقيق : د. وصي الله محمد عباس عدد الأجزاء : 2 [ جزء 1 - صفحة 354 ح 516] و[ جزء 1 - صفحة 361 ح 529] ومجلس إملاء لأبي عبدالله محمد بن عبدالواحد بن محمد الدقاق في رؤية الله تبارك وتعالى المؤلف : محمد بن عبدالواحد بن محمد الأصبهاني أبو عبدالله الناشر : مكتبة الرشد – الرياض الطبعة الأولى ، 1997 تحقيق : الشريف حاتم بن عارف العوني عدد الأجزاء : 1 مشيخة الشيخ الأجل محمد الرازي ابن الحطاب المؤلف : أحمد بن محمد بن أحمد السلفي الناشر : دار الهجرة – الرياض الطبعة الأولى ، 1415 – 1994 تحقيق : حاتم بن عارف العوني عدد الأجزاء : 1 [ جزء 1 - صفحة 281 ] وتخريج أحاديث الإحياء [ جزء 3 - صفحة 11 ] و صحيح وضعيف الجامع الصغير وزيادته المؤلف : محمد ناصر الدين الألباني الناشر : المكتب الإسلامي عدد الأجزاء : 1 [ جزء 1 - صفحة 783 ح 7827] وقال الألباني صحيح )و مشكاة المصابيح المؤلف : محمد بن عبد الله الخطيب التبريزي الناشر : المكتب الإسلامي – بيروت الطبعة : الثالثة - 1405 – 1985 تحقيق : تحقيق محمد ناصر الدين الألباني عدد الأجزاء : 3 [ جزء 3 - صفحة 314 ح 6026] و الاستيعاب [ جزء 1 - صفحة 355 ] وأسد الغابة [ جزء 1 - صفحة 823 ] و تهذيب التهذيب المؤلف : أحمد بن علي بن حجر أبو الفضل العسقلاني الشافعي الناشر : دار الفكر – بيروت الطبعة الأولى ، 1404 – 1984 عدد الأجزاء : 14 [ جزء 7 - صفحة 386 ] و فتح الباري شرح صحيح البخاري المؤلف : أحمد بن علي بن حجر أبو الفضل العسقلاني الشافعي الناشر : دار المعرفة - بيروت ، 1379 تحقيق : أحمد بن علي بن حجر أبو الفضل العسقلاني الشافعي عدد الأجزاء : 13[ جزء 1 - صفحة 103 ] قوله من أمتي محدثون بفتح الدال وتشديدها وقرأ بن عباس من نبي ولا محدث قيل المراد يجري الصواب على ألسنتهم من غير قصد وقيل المراد الإلهام وهو في مسلم بلفظ ملهمون )و[ جزء 7 - صفحة 50 ] وقوله وان يك في أمتي قيل لم يورد هذا القول مورد الترديد فان أمته أفضل الأمم وإذا ثبت ان ذلك وجد في غيرهم فإمكان وجوده فيهم أولى وانما أورده مورد التاكيد كما يقول الرجل ان يكن لي صديق فإنه فلان يريد اختصاصه بكمال الصداقة لا نفي الاصدقاء ونحوه قول الاجير ان كنت عملت لك فوفني حقي وصحيح ابن حبان ج 15 ص 317 ذكر الخبر الدال على أن عمر بن الخطاب رضي الله عنه كان من المحدثين في هذه الأمة ح 6894 والمستدرك ج 3 ص 92 ح 4499 ط دار الكتب العلمية تحقيق مصطفى عبد القادر عطا والترمذي ج 5 ص 622 ح 3693 ط دار إحياء التراث العربي والسنن الكبرى ج 5 ص 39 ط دار الكتب العلمية ومسند أحمد ج 6 ص 55 ح 24330 ط مؤسسة قرطبة ومعتصر المختصر ليوسف بن موسى الحنفي ج 2 ص 298 ط عالم الكتب بيروت مكتبة المتنبي القاهرة (في المحدثين من الأولياء ) وفي كتاب كرامات الأولياء ج 1 ص 93 ط دار طيبة الرياض لـ 1412 ط الأولى تحقيق د/ أحمد سعد الحمان وج 1 ص 94


الحلقة الثانية :
الاعتقاد والهداية إلى سبيل الرشاد على مذهب السلف وأصحاب الحديث المؤلف : أحمد بن الحسين البيهقيالناشر : دار الآفاق الجديدة – بيروت الطبعة الأولى ، 1401 تحقيق : أحمد عصام الكاتب عدد الأجزاء : 1الاعتقاد [ جزء 1 - صفحة 314 ] أخبرنا أبو عبد الله الحافظ أنا حمزة بن العباس العقبي ثنا عبد الكريم بن الهيثم الديرعاقولي حدثنا أحمد بن صالح ثنا ابن وهب أخبرني يحيى بن أيوب عن محمد بن عجلان عن نافع عن ابن عمر أن عمر بن الخطاب بعث جيشا وأمر عليهم رجلا يدعى سارية قال فبينا عمر يخطب قال فجعل يصيح وهو على المنبر يا سارية الجبل يا سارية الجبل قال فقدم رسول الجيش فسأله فقال يا أمير المؤمنين لقينا عدونا فهزمونا وإن الصائح ليصيح يا سارية الجبل يا سارية الجبل فشددنا ظهورنا بالجبل فهزمهم الله فقيل لعمر إنك كنت تصيح بذلك وحدثني ابن عجلان وحدثني إياس بن معاوية بن قرة بذلك وقد روينا من أوجه عن أمير المؤمنين علي بن أبي طالب رضي الله عنه أنه قال ما كنا ننكر ونحن متوافرون إن السكينة تنطق على لسان عمر وعن عبد الله بن مسعود ما رأيت عمر قط إلا وكان بين عينيه الاعتقاد ملكا يسدده وعن عبد الله بن عمر قال كان عمر يقول القول فننتظر متى يقع قال الشيخ وكيف لا تكون وقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه كان في الأمم قبلكم محدثون فإن يكن في هذه الأمة فهو عمر بن الخطاب وهذا الحديث أهل في جواز كرامات الأولياء وفي قراءة أبي بن كعب وما أرسلنا من قبلك من رسول ولا نبي ولا محدث وقرأها ابن عباس كذلك ثم في بعض الروايات عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قيل كيف يحدث قال يتكلم الملائكة على لسانه وذلك يوافق ما روينا عن علي وعبد الله في عمر رضي الله عنه ).

الصواعق المحرقة على أهل الرفض والضلال والزندقة المؤلف : أبي العباس أحمد بن محمد بن محمد بن علي إبن حجر الهيتمي الناشر : مؤسسة الرسالة – بيروت الطبعة الأولى ، 1997تحقيق : عبدالرحمن بن عبدالله التركي وكامل محمد الخراط عدد الأجزاء : 2 جزء 1 - صفحة 293 ا لفصل السابع في كراماته رضي الله عنه الأولى أخرج البيهقي وابو نعيم واللالكائي وابن الأعرابي والخطيب عن نافع عن ابن عمر بإسناد حسن قال وجه عمر جيشا ورأس عليهم رجلا يدعى سارية فبينا عمر رضي الله عنه يخطب جعل ينادي يا سارية الجبل ثلاثا ثم قدم رسول الجيش فسأله عمر فقال يا أمير المؤمنين هزمنا فبينا نحن كذلك إذ سمعنا صوتا ينادي يا سارية الجبل ثلاثا فأسندنا ظهرنا إلى الجبل فهزمهم الله قال قيل لعمر إنك كنت تصيح بذلك و ذلك الجبل الذي كان سارية عنده بنهاوند من أرض العجم و أخرج ابن مردويه من طريق ميمون بن مهران عن ابن عمر رضي الله عنه قال كان عمر يخطب يوم الجمعة فعرض في خطبته أن قال يا سارية الجبل من استرعى الذئب ظلم فالتفت الناس بعضهم لبعض فقال لهم علي ليخرجن مما قال فلما فرغ سألوه فقال وقع في خلدي أن المشركين هزموا إخواننا وإنهم يمرون بجبل فإن عدلوا إليه قاتلوا من وجه واحد وإن جاوزوا هلكوا فخرج مني ما تزعمون أنكم سمعتموه فقال فجاء البشير بعد شهر فذكر أنهم سمعوا ) وتلبيس إبليس المؤلف : عبد الرحمن بن علي بن محمد أبو الفرج الناشر : دار الكتاب العربي – بيروت الطبعة الأولى ، 1405 – 1985 تحقيق : د. السيد الجميلي عدد الأجزاء : 1 تلبيس إبليس [ جزء 1 - صفحة 392 ] و كنز العمال في سنن الأقوال والأفعال المؤلف : علي بن حسام الدين المتقي الهندي الناشر : مؤسسة الرسالة - بيروت 1989 م [ جزء 12 - صفحة 794 ح 35788] وقال إسناده حسن ) و[ جزء 12 - صفحة 795 ح35789 ] و [ جزء 12 - صفحة 795 ح 35790] عن عمرو بن الحارث قال : بينما عمر يخطب يوم الجمعة إذ ترك الخطبة فقال : يا سارية الجبل - مرتين أو ثلاثا ثم أقبل على خطبته فقال بعض الحاضرين : لقد جن إنه لمجنون فدخل عليه عبد الرحمن بن عوف وكان يطمئن إليه فقال : إنك لتجعل لهم على نفسك مقالا بينا أنت تخطب إذ أنت تصيح : يا سارية الجبل أي شيء هذا ؟ قال : والله إني ما ملكت ذلك رأيتهم يقاتلون عند جبل يؤتون من بين أيديهم ومن خلفهم فلم أملك أن قلت : يا سارية الجبل ليلحقوا بالجبل . فلبثوا إلى أن جاء رسول سارية بكتابه أن القوم لقونا يوم الجمعة فقاتلناهم حتى إذا حضرت الجمعة سمعنا مناديا ينادي : يا سارية الجبل - مرتين فلحقنا بالجبل فلم نزل قاهرين لعدونا إلى أن هزمهم الله وقتلهم . فقال : أولئك الذين طعنوا عليه : دعوا هذا الرجل فإنه مصنوع له ( أبو نعيم في الدلائل ) و[ جزء 12 - صفحة 795 ح 35791] كشف الخفاء [ جزء 2 - صفحة 2174 ] وقال وإسناده كما قال بن حجر حسن ...قال في اللآلئ : وقد أفرد الحافظ القطب الحلبي لطرقه جزءا ووثق رجال هذه الطريق ) والدرر المنتثرة [ جزء 1 - صفحة 490 ] البيهقي في دلائل النبوة وغيره وألف القطب الحلبي في صحته جزءا ) السلسلة الصحيحة المؤلف : محمد ناصر الدين الألباني الناشر : مكتبة المعارف – الرياض عدد الأجزاء : 7 [ جزء 3 - صفحة 101 ح 1110] و الموافقات في أصول الفقه المؤلف : إبراهيم بن موسى اللخمي الغرناطي المالكي الناشر : دار المعرفة – بيروت تحقيق : عبد الله دراز عدد الأجزاء : 4 [ جزء 2 - صفحة 266 ] والثانى عمل الصحابة رضى الله عنهم بمثل ذلك من الفراسة والكشف والإلهام والوحي النومي كقول أبي بكر إنما هما أخواك وأختاك وقول عمر يا سارية الجبل ...).

ــــــــــــــــــــــــــــ الهامش ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
1ـ مجموع الفتاوى المؤلف : أحمد بن عبد الحليم بن تيمية الحراني أبو العباس عدد الأجزاء : 35 [ جزء 11 - صفحة 278 ] [ جزء 13 - صفحة 88 ] منهاج السنة النبوية المؤلف : أحمد بن عبد الحليم بن تيمية الحراني أبو العباس الناشر : مؤسسة قرطبة الطبعة الأولى ، 1406 تحقيق : د. محمد رشاد سالم عدد الأجزاء : 8 [ جزء 6 - صفحة 64 ] و [ جزء 8 - صفحة 204 ] و النبوات المؤلف : أحمد بن عبد الحليم بن تيمية الحراني أبو العباس الناشر : المطبعة السلفية - القاهرة ، 1386 عدد الأجزاء : 1 [ جزء 1 - صفحة 291 ] ودقائق التفسير الجامع لتفسير ابن تيمية (مختارات) المؤلف : أحمد بن عبد الحليم بن تيمية الحراني أبو العباس الناشر : مؤسسة علوم القرآن – دمشق الطبعة الثانية ، 1404 تحقيق : د. محمد السيد الجليند عدد الأجزاء : 3 [ جزء 2 - صفحة 140 ] تلخيص كتاب الاستغاثة المؤلف : أحمد بن عبد الحليم بن تيمية الحراني أبو العباس الناشر : مكتبة الغرباء الأثرية - المدينة المنورة الطبعة الأولى ، 1417 تحقيق : محمد علي عجال عدد الأجزاء : 2 ( الرد على البكري )[ جزء 1 - صفحة 96 ] وأولياء الرحمن وأولياء الشيطان [ جزء 1 - صفحة 123 ] و الروح في الكلام على أرواح الأموات والأحياء بالدلائل من الكتاب والسنة و المؤلف : محمد بن أبي بكر أيوب الزرعي أبو عبد الله الناشر : دار الكتب العلمية - بيروت ، 1395 – 1975 عدد الأجزاء : 1 [ جزء 1 - صفحة 239 ] مدارج السالكين بين منازل إياك نعبد وإياك نستعين المؤلف : محمد بن أبي بكر أيوب الزرعي أبو عبد الله الناشر : دار الكتاب العربي – بيروت الطبعة الثانية ، 1393 – 1973 تحقيق : محمد حامد الفقي عدد الأجزاء : 3 [ جزء 3 - صفحة 228 ] وتلبيس ابليس [ جزء 1 - صفحة 389 ] و إحياء علوم الدين المؤلف : محمد بن محمد الغزالي أبو حامد الناشر : دار االمعرفة – بيروت عدد الأجزاء : 4 [ جزء 3 - صفحة 25 ] وتاريخ الخلفاء المؤلف : عبد الرحمن بن أبي بكر السيوطي الناشر : مطبعة السعادة – مصر الطبعة الأولى ، 1371هـ - 1952م تحقيق : محمد محي الدين عبد الحميد عدد الأجزاء : 1[ جزء 1 - صفحة 113 ] و تاريخ الأمم والملوك المؤلف : محمد بن جرير الطبري أبو جعفر الناشر : دار الكتب العلمية – بيروت الطبعة الأولى ، 1407 عدد الأجزاء : 5 [ جزء 2 - صفحة 553 ] و تاريخ ابن خلدون [ جزء 1 - صفحة 128 ] و تاريخ الإسلام [ جزء 1 - صفحة 111 ] و تاريخ الإسلام [ جزء 1 - صفحة 407 ] والوافي في الوفيات [ جزء 1 - صفحة 2019 ] والآيات البينات في عدم سماع الأموات على مذهب الحنفية السادات الناشر : المكتب الإسلامي – بيروت الطبعة : الرابعة تحقيق : تحقيق العلامة المحدث محمد ناصر الدين الألباني عدد الأجزاء : 1 [ جزء 1 - صفحة 112 ] و الاستيعاب [ جزء 1 - صفحة 510 ] وأسد الغابة [ جزء 1 - صفحة 408 ] و[ جزء 1 - صفحة 823 ] والإصابة في تمييز الصحابة المؤلف : أحمد بن علي بن حجر أبو الفضل العسقلاني الشافعي الناشر : دار الجيل – بيروت الطبعة الأولى ، 1412 تحقيق : علي محمد البجاوي عدد الأجزاء : 8 الإصابة في تمييز الصحابة [ جزء 3 - صفحة 5 ] و[ جزء 3 - صفحة 6 ] ولسان الميزان المؤلف : أحمد بن علي بن حجر أبو الفضل العسقلاني الشافعي الناشر : مؤسسة الأعلمي للمطبوعات – بيروت الطبعة الثالثة ، 1406 – 1986 تحقيق : دائرة المعرف النظامية – الهند عدد الأجزاء : 7 [ جزء 5 - صفحة 300 ] وتاريخ دمشق [ جزء 20 - صفحة 20 ] و[ جزء 20 - صفحة 23 ] و[ جزء 20 - صفحة 24 و25] و[ جزء 20 - صفحة 26 ] و[ جزء 20 - صفحة 27 ] و[ جزء 44 - صفحة 96 ] فيض القدير شرح الجامع الصغير المؤلف : عبد الرؤوف المناوي الناشر : المكتبة التجارية الكبرى – مصر الطبعة الأولى ، 1356 عدد الأجزاء : 6 مع الكتاب : تعليقات يسيرة لماجد الحموي [ جزء 4 - صفحة 507 ] و تأويل مختلف الحديث المؤلف : عبدالله بن مسلم بن قتيبة أبو محمد الدينوري الناشر : دار الجيل - بيروت ، 1393 – 1972 تحقيق : محمد زهري النجار عدد الأجزاء : 1 [ جزء 1 - صفحة 162
بحث : أسد الله الغالب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
خادم النبي

avatar

عدد المساهمات : 110
تاريخ التسجيل : 04/02/2010

مُساهمةموضوع: رد: أحد الصحابة تكلمه الملائكة ويلقى في روعه ويتكلم على لسانه الملائكة بل وينزل القرآن موافقا له   الخميس 25 فبراير 2010, 3:49 am

بارك الله فيك ومشكور
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أحد الصحابة تكلمه الملائكة ويلقى في روعه ويتكلم على لسانه الملائكة بل وينزل القرآن موافقا له
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
alhaydarion :: القسم الإسلامي :: الابحاث العقائدية :: قسم مواضيع اسد الله الغالب-
انتقل الى: